هُتَافُكُمْ

أشتاقك يا سيدتي

بقلم: عفراء المهيري

تويتر: irecko15@

***

 

أوتشكين يا سيدتي في حبي؟!

هل يكره الماء سَكْنَ قاعِ البحرِ؟

أم يكره الغيم التجوّل في السماءِ؟

أوتشكين يا سيدتي أن أنفاسي لكِ؟!

وأنكِ روحي يا روحي؟!

أشتاقك يا سيدتي

شوقَ الأرضِ صباحاً

للشمسِ

شوقَ الزهرِ للربيع

اشتاقكِ فاقتربي يا حلوتي

لأهمس في أذنيكِ

وأخبركِ

كم أنا مغرمٌ بكِ

انتظريني سيدتي

صبَاحَ مساء

سأزورك مع نسماتِ الهواءِ

وسأسكن جدران منزلكِ

واللوحاتِ

سأسكن أشجار حديقتك

وبَراحتكِ

سيدتي

سأكون لكِ

وكل شيءٍ حولكِ

هل تعلمين لماذا؟

لأحتويكِ وأحميكِ

وأبقى بجانبكِ

كل حين

فأنا بكِ أتنفس..

وإليكِ كلي يشتاق..

أو بعد هذا كلهِ..

يا سيدتي..

سؤال؟!!

 

رأيان حول “أشتاقك يا سيدتي”

  1. arwareta يقول:

    ابدااااع ما استغربه من صديقتي عفاري

    للامام يارب داااااااااااايما حبيبتي

  2. arwareta يقول:

    شي ما استغربه من صديقتي

    ابدااع

    وللامام دااااااااااايما يارب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *